بدأت ملاحة تقديم الدعم البحري وخدمات الإمداد قبل أكثر من 25 سنة للشركات العاملة في حقول النفط البحرية القطرية. ومن خلال توفير السفن المتخصصة لشركات النفط ومقاولي الهندسة والتدبير والإنشاء، اتسع نطاق عملنا بسرعة، مما أدى إلى تعزيز حضورنا في أحد أهم قطاعات الاقتصاد الوطني.

لمواكبة الطلب المتنامي من قبل صناعة النفط والغاز والذي ترافق مع التوسع الكبير في إنتاج الغاز الطبيعي من حقل الشمال، قامت ملاحة عام 2000 بتأسيس شركة حالول للخدمات البحرية ،المملوكة لها بالكامل، وفي غضون فترة وجيزة أصبحت إحدى أكبر الشركات التي تقدم خدمات الدعم للعمليات البحرية على مستوى المنطقة من حيث حجم ومتوسط عمر الأسطول، وكذلك النطاق المميز لخدماتنا وتنوع السفن المملوكة والمؤجرة.

واليوم، نمتلك أسطولاً حديثاً متنوعاً من سفن السحب والدعم والإمداد والسلامة ونقل الطواقم واعمال الغوص في الأعماق الكبيرة وسفن التشييد ودعم الأعمال البحرية الأخرى، عدا عن ذلك فإننا نمتلك ونشغل أحدث معدات الصيانة والغوص والفحص تحت الماء، مثل المركبات المُشغَّلة عن بعد (ROVs)، وكل هذا يعني مقدرتنا على تلبية أغلبية احتياجات كبار مشغلي ومطوري حقول النفط والغاز البحرية في المنطقة.

يعود نجاح ملاحة البحرية إلى التنظيم المرن، والقدرة على بناء علاقات طويلة الأمد مع أهم الأطراف الفاعلة في هذا المجال، ويمتد حضورنا حالياً من قطر إلى الدول المجاورة حيث نحظى بسمعة ممتازة كمزودي خدمات عالمية المستوى لدعم العمليات البحرية، ويتسع نطاق أعمالنا في الوقت الحاضر ليتجاوز دول مجلس التعاون الخليجي، ونتطلع في الوقت ذاته إلى تقوية مكانتنا الريادية في المنطقة.