يقدم القسم البحري واللوجستي نطاقاً شاملاً من الخدمات لعدد من أكبر الشركات والمؤسسات الرائدة في المنطقة، وذلك في قطاعات النفط، والغاز والبتروكيماويات، إلى جانب كبار الموردين والمصدرين وشركات الشحن البحري.

ندرك أن الاحتياجات لا تتغير من عميل لآخر فحسب بل إنها تتغير من يوم لآخر لنفس العميل. ومن خلال تطبيق نظام التزامن في خدماتنا – من العمليات اللوجستية والنقل البحري إلى خدمات الموانئ وإصلاح السفن وكامل خدمات الوكالات البحرية – تستطيع “ملاحة” أن تقدم حلولاً مصممة لتتواءم مع جميع المتطلبات والنتيجة يمكن تلمسها في سلسلة إمداد أكثر بساطة وفاعلية، وذات قيمة أفضل في الوقت نفسه.

لمزيد من المعلومات يرجى زيارة موقع الشركة الاكتروني www.milahaml.com

قامت ملاحة بتقديم الخدمات اللوجستية لأكبر المشاريع الصناعية على مدى أكثر من 30 عاماً. ويتضمن أسطولنا الحديث الشاحنات، والقاطرات، وناقلات الأوزان الثقيلة والأحجام غير القياسية، والرافعات المتحركة (20 – 450 طناً) وغيرها من المعدات، كما أننا قدمنا ونقدم خدمات شاملة لمقاولي الهندسة والتدبير والإنشاء في قطر من إجراءات التخليص والمناولة ، إلى النقل والتسليم في الموقع، علاوة على ذلك نوفر معدات وأيدي عاملة ماهرة لإدارة المستودعات وذلك لكبار العملاء في قطاعي النفط والغاز.

من الشحن الجوي إلى الشحن البحري إلى كامل حلول سلسلة الإمداد وخدمات القيمة المضافة، نحرص دائماً على تقديم حلول لوجستية من نقطة الانطلاق إلى وجهة التسليم مصممة خصيصاً بما يتناسب مع احتياجات عملائنا ومختلف خصوصيات بضائعهم، ويدعم عملياتنا مستودع عصري متعدد الأغراض يقع في جبل علي بالإمارات العربية المتحدة، ومن المقرر التوسع بمرافق أخرى جديدة

تقوم ملاحة، على مدى أكثر من 50 عاماً، بتقديم خدمات نقل الحاويات بصورة فائقة يعتد بها، وذلك لتلبية احتياجات الموردين والمصدرين. و مع أسطولنا الحديث من الناقلات المصممة حصرياً لنقل الحاويات، عززنا مكانتنا الريادية في مجال النقل البحري بين قطر ودولة الإمارات العربية المتحدة.

وبالإضافة إلى أسطول سفن الحاويات التابع لنا، فإننا نقوم كذلك بتشغيل بوارج بحرية مسطحة وقوارب سحب مخصصة لرفد الحاويات. وهذه التشكيلة من السفن والبوارج تتيح لنا تلبية طلبيات يومية بمستوى عالمي بين الموانئ القطرية وموانئ العبور الإقليمية مثل جبل علي وخورفكان.

وفي هذا السياق، تواصل شركة قطر للبتروكيماويات وشركة قطر للكيماويات (Q-Chem) توظيف القسم البحري واللوجستي في “ملاحة” كناقل حصري لصادراتهما، ونعتبر هذه الثقة شهادة تقدير لجودة أدائنا وخدمتنا.

للمزيد من المعلومات عن وحدة رفد الحاويات، يرجى الاطلاع على صفحة

www.milahaml.com

لتوسيع تغطيتنا الجغرافية لخدمات الشحن بالحاويات، ولتقديم خدمة أكثر شمولاً، أسس القسم البحري واللوجستي في “ملاحة” مكاتب وسطاء النقل البحري العامّ (NVOCC) في دبي، والذي اتسع نطاق عمله من مجرد تقديم خدماته لموانئ قطر والإمارات العربية المتحدة فقط إلى أكثر من 34 وجهة وميناء في 16 دولة في الخليج وشبه القارة الهندية وجنوب وجنوب شرق آسيا.

للمزيد من المعلومات عن وحدة وسطاء النقل البحري العام، يرجى الاطلاع على صفحة

www.milahaml.com

نما حضورنا في مجال شحن البضائع السائبة في منطقة الخليج العربي مما يعكس ثقة عملائنا. ومع أسطول حديث ومعدات عصرية تعمل عليها نخبة من الكفاءات التي دُربت تدريباً ممتازاً، يستفيد عملاؤنا أيّما استفادة من خبرات “ملاحة” الإقليمية المتميزة في مجال النقل البحري والعمليات اللوجستية.

يعمل قسم الوكالات البحرية كوسيط ديناميكي بين شركات الخطوط البحرية والمشغلين ومزودي الخدمات والسلطات الحكومية التي تتولى شؤون السفن. واليوم نتمتع بحضور مزدهر في السوق القطري، ونقوم بتمثيل شركات شحن عالمية مرموقة.

تقدم شركة ملاحة خدمات إدارة وتشغيل الموانئ بما فيها التعامل مع الأنواع المتعددة من البضائع منها: الحاويات، البضائع الخاصة، الآليات والمركبات، البضائع المرصوصة، البضائع السائبة، والمواشي. وتلتزم شركة ملاحة ذات الخبرة الطويلة في السوق القطرية بأعلى درجات الجودة والفعالية في خدماتها بالإضافة إلى نسج أوثق العلاقات مع عملائها.

وقد وقعت شركة ملاحة اتفاقية لإدارة و تشغيل المرحلة الأولى من ميناء حمد الحديث بالتعاون مع “مواني قطر” مما ساهم في تعزيز سمعتنا كأحد أفضل مشغلي الموانئ.

تقدم وحدة الترسانة البحرية التابعة لشركة ملاحة خدمات فعالة وموثوقة لقطاعات الشحن والترفيه والصناعة في قطر والمنطقة منذ 30 عاماً. وتفخر الوحدة بالتزامها بأعلى معايير السلامة والجودة و الحفاظ على البيئة بالإضافة إلى التطوير المستمر لخدماتها.

وتتمتع الترسانة البحرية لملاحة بموقع إستراتيجي في مدينة مسيعيد الصناعية الواقعة في جنوب دولة قطر بالقرب من ميناء حمد. وتقدم الترسانة البحرية خدماتها لأربعة قطاعات بحرية هي: سفن الخدمات البحرية (الاوفشور)، سفن القوات البحرية وخفر السواحل، اليخوت، والسفن التجارية. كما تقوم الترسانة بأعمال التصليح للسفن سواء كان ذلك في مرسى هذه السفن أو في الرصيف التابع للترسانة.

وتبلغ مساحة الترسانة 150,000 متر مربع وتقوم بتشغيل حوضين عائمين ورافعة سفن وورش عمل مكثفة للقيام بأعمال التصليحات والصيانة في الحوض الجاف لسفن يبلغ طولها 150 متراً. وقد أنشأت الترسانة مؤخراً سقيفة مكيفة لإصلاح السفن التي يبلغ طولها 50 متراً. وبالإضافة إلى القطاع البحري، تقدم الترسانة البحرية خدمة التصليحات والصيانة والإغلاق للمصانع، ولديها عقود طويلة الأمد مع عدد من شركات النفط.

وقد حازت الترسانة البحرية على شهادات ISO 9001 و ISO 14000 و OHSAS 18000 كما ترتكز عملياتها على أعلى درجات الفعالية والجودة واحترام المواعيد.