TAM

أصبحت ملاحة واحدة من أولى الشركات في الشرق الأوسط التي تستخدم وتدمج نظاما لأتمتة العمليات (أي استخدام الكمبيوترات والبرمجيات للقيام بمهام معينة بشكل ذاتي ودون أي تدخل بشري أو يدوي) في أنشطتها. ويعد النظام الجديد، الذي أطلقت عليه ملاحة اسم “تَمّ” — ما يعني “أُنجِز” باللهجة القطرية — أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا حيث يقوم النظام بمحاكاة حركة الإنسان باستخدام برامج الذكاء الاصطناعي لأداء المهام والوظائف المكتبية، مثل إدخال البيانات ومعالجتها ونقلها.

وتعليقًا على بدء استخدام النظام الجديد، قال السيد عبد الرحمن عيسى المناعي، الرئيس والمدير التنفيذي لمجموعة ملاحة: “إن بدء استخدام نظام “تَمّ” في عملياتنا هو جزء من مبادرة على مستوى مجموعتنا لأتمتة مكان العمل بهدف تحقيق أعلى درجات الكفاءة والدقة، ونحن فخورون بأن نكون واحدة من أوائل الشركات القطرية التي تتبنى هذه التكنولوجيا المتطورة. وسيتيح نظام “تَمّ” لزملائنا التركيز على المهام المعقدة واتخاذ القرارات والتواصل المباشر مع العملاء. ومن ناحية أخرى، ستساهم حملتنا للأتمتة في خلق اقتصاد قائم على المعرفة، وهو مكون أساسي في رؤية قطر الوطنية 2030.”

من جهته، قال السيد صالح الهارون، نائب الرئيس الأول للخدمات المساندة: “أصبح استخدام أنظمة أتمتة العمليات أمرًا لا مفر منه للمؤسسات الكبيرة وقد بدأنا نرى بالفعل نتائج واعدة لنظام “تَمّ” في قسمنا المالي الذي كان أول قسم يستخدمه في المجموعة. ويمكّن النظام زملاءنا من القيام في غضون ساعات ما يستغرق عادةً أياماً لإنهائه، كما نعمل حالياً مع الشركة التي طورت النظام لاستكشاف طرق جديدة يمكننا من خلالها الاستفادة منه.”

يستطيع نظام “تَمّ” في المرحلة الأولى إجراء أكثر من 70 عملية في أقل من ساعتين، الأمر الذي كان سيستغرق أكثر من يوم واحد في السابق، كما أنه يعمل 24 ساعة في اليوم و7 أيام في الأسبوع مع معدل خطأ هو صفر بالمئة. وتواصل مجموعة ملاحة تقييم واعتماد تقنيات حديثة ومبتكرة في عملياتها بهدف تحسين هذه العمليات وزيادة كفاءتها وتقوية التعاون بين الأقسام والقطاعات المختلفة ضمن المجموعة.

ولتطبيق النظام الجديد، تعاونت ملاحة مع شركة رولاند برغر للاستشارات العالمية وشركة فورنيكست للتكنولوجيا التي تقدم حلولاً في مجال الذكاء الاصطناعي وانترنت الأشياء.