خدمة الشحن من الدوحة لدبي

حلول متكاملة بأسعار تنافسية لمصلحة الشركات الصغيرة والمتوسطة

أطلقت “ملاحة”، وهي مجموعة نقل بحري وخدمات لوجستية مقرها في قطر، خدمة الشحن من الباب إلى الباب بين دولتي قطر والإمارات، تستهدف بصورة رئيسية الشركات الصغيرة والمتوسطة المتخصصة في تجارة قطع غيار السيارات ومنتجات الأزياء والسلع سريعة الاستهلاك. وتبرز أهمية هذه المبادرة في اعتماد الشركة في تقديم هذه الخدمة بشكل كامل على ما تمتلكه من سفن النقل البحري والبنية التحتية اللوجستية الخاصة بها.

وتم إطلاق هذه الخدمة كجزءٍ من استراتيجية الشركة الرامية إلى تزويد شركائها بخدمات الشحن والخدمات اللوجستية المتكاملة التي تتوافق مع احتياجاتهم. وستتوفر هذه الخدمة بشكل أسبوعي و ستتيح للعملاء تتبّع شحناتهم عبر الانترنت من المصدر إلى الوجهة.

قال السيد عبد الرحمن عيسى المناعي، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة ملاحة: “تمثل هذه الخدمة الجديدة نموذجاً عن ميزة وجودنا في جميع محطات سلسلة الإمداد، و عن كيفية الاستفادة من أوجه التعاون والتكامل بين مختلف قطاعات أعمالنا – المتمثلة في هذه الحالة في وحدة الخدمات اللوجستية ووحدة حاويات الشحن – من أجل تزويد عملائنا وشركائنا بحلول متكاملة وبأسعار تنافسية.”

وتعد خدمة ملاحة الجديدة مثاليةً للشركات الصغيرة والمتوسطة نظراً لما تتمتع به من مزايا عديدة أبرزها سرعة التسليم و الرحلات المنتظمة بين الدوحة و دبي، إضافةً إلى اعتماد سعر موحّد يغطي النقل البري والبحري والتخليص الجمركي والتوصيل ضمن حدود المدينتين. ومن المتوقع أن تبدأ الخدمة في شهر مايو الجاري.