أبرمت اليوم ملاحة ، الشركة القطرية الرائدة في مجال الخدمات البحرية واللوجستية إتفاقية تعاون مع مايكروسوفت ، وذلك بهدف بناء منصة لوجستية ذكية تستخدم تقنيات وأدوات الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء القائمين على منظومة مايكروسوفت أزور السحابية المتكاملة.

وفي سياق تفاصيل الاتفاقية وقعت الشركتان مذكرة تفاهم خلال فعاليات مؤتمر ومعرض قطر للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات “كيتكوم 2019″، المعرض التجاري الأول على مستوى الدولة في مجال التكنولوجيا، وستتمكن ملاحة من خلال هذه المذكرة من  إعتماد نهج جديد يسرع من خطواتها نحو التحول الرقمي و يعمل  على رفع مستوى التفاعل مع العملاء ؛ وتمكين  الموظفين؛ وتعزيز أداء العمليات؛ إضافة إلى إعادة إبتكار نماذج الأعمال.

وبهذا الصدد أكد عبد الرحمن عيسى المناعي الرئيس والمدير التنفيذي من شركة ملاحة القطرية للخدمات البحرية واللوجستية أن الشركة تقدم نطاقاً شاملاً من الخدمات لعدد من أكبر الشركات والمؤسسات الرائدة في قطاع البتروكيماويات بالمنطقة ، إلى جانب كبرى شركات الإستيراد والتصدير وشركات الشحن البحري. وأشار إلى أن الشركة تعتمد نهج قائم على التزامن في الخدمات بدءاً من العمليات اللوجستية والنقل البحري إلى خدمات الموانئ وإصلاح السفن وكامل خدمات الوكالات البحرية، وذلك من أجل تقديم حلول متكاملة ومصممة لتتواءم مع جميع المتطلبات ، بالاضافة إلى إدارة سلسلة إمداد أكثر بساطة وفاعلية وذات قيمة أفضل في الوقت نفسه.

وأكمل المناعي قائلاً: “ستساعدنا خدمة سحابة مايكروسوفت أزور إلى جانب تقنيات الذكاء الإصطناعي وإنترنت الأشياء على إستعراض قدراتنا الكبيرة  في التكيف مع الإحتياجات المختلفة للعملاء، كما ستمكننا هذه الشراكة أيضاً من تحويل عملياتنا رقمياً وبناء طبقة لوجستية ذكية قادرة على توفير خدمات إقتصادية ذات كفاءة عالية لا حدود لها ، فضلاً عن الحفاظ على مهمتنا في أن نكون الشريك المفضل داخل قطر وخارجها”.

والجدير بالذكر أن شركة ملاحة اعتمدت في وقت سابق خدمات مايكروسوفت أزور من أجل نقل عمليات البنية التحتية الخاصة بها إلى السحابة الذكية، فجاءت هذه الشراكة اليوم لتدعيم أطار التعاون وتوسيع نطاق العمل بين مايكروسوفت وملاحة، لتشمل خدمات أوسع ونشاطات أكبر تتضمن التركيز على تنفيذ ونشر الأنظمة التي تعمل على تمكين الخدمات اللوجستية الذكية والعمليات المتصلة ، وذلك من خلال قوة الذكاء الإصطناعي وإنترنت الأشياء القائمين على سحابة أزور، وبالتالي سيساهم ذلك كله في تعزيز الرؤية القائمة على البيانات، والمساهمة في تخفيض التكاليف التشغيلية، إضافة إلى رفع مستوى كفاءة العمليات.

ومن جانبها أكدت لانا خلف المدير العام لمايكروسوفت قطر أن التكنولوجيا اليوم تدخل في صلب كل الصناعات والقطاعات ، وعبرت عن سعادتها لهذه الشراكة حيث حققت ملاحة اليوم قفزة كبيرة في رحلة التحول الرقمي الخاصة بها من خلال تسخير قوة السحابة الذكية لمايكروسوفت. وأضافت لانا قائلة “ستوفر قدرات الذكاء الإصطناعي وإنترنت الأشياء القائمين على سحابة أزور منصة لوجستية ذكية تتناسب مع عمليات ملاحة ، كما تدفع بها عبر تحويل عملياتها لتحقيق المزيد من الإنجازات”.